بالصور.. لهذه الأسباب يتزوج لاعبو أوروبا مبكرا

الخميس، 15 يوليو 2010 - 19:42

وفقًا لصحيفة بيلد الألمانية وفقًا لصحيفة بيلد الألمانية

كتب محمد فتحى

بعد يوم واحد من زفاف، فيليب لام، قائد المنتخب الألمانى، ابن الـ 26 عامًا، تساءلت صحيفة بيلد الألمانية عن سر إقبال لاعبى كرة القدم على الزواج فى سن مبكرة. وذكرت "بيلد" أن متوسط أعمار زواج الرجال فى ألمانيا هو 32 عامًا، إلا أن لاعبى الكرة يفضلون الزواج وهم دون الـ 30 من عمرهم، وبعضهم يتزوج قبل بلوغ الـ 25 عامًا. ووفقًا للصحيفة الألمانية فإن هناك ثلاثة أسباب لذلك.. الأول الضغوط التى تفرض على كثير من لاعبى كرة القدم فى سن مبكرة، لمساعدة عائلاتهم ومعاونتهم.

والثانى إيمان بعض اللاعبين أن الزواج أهم بكثير من النجومية، وأن مسيرتهم فى الملاعب، وإن طالت فلن تتجاوز الـ 35، وهو ما يدفعهم للبحث عن شريكة الحياة والاستمرار معها، أما السبب الثالث فهو الاستقرار الذى يتلو زواج اللاعبين وانعكاسه على مستواهم الفنى فى المباريات.

وأكدت بيلد، أن الزواج المبكر، ليس مفضلاً لدى اللاعبين فقط، بل يحبذه المدربون أيضًا، ونقلت الصحيفة تصريح سابق لأوتو ريهاجل، المدرب المخضرم ذى الـ 71 عامًا قال فيه إن "الزواج، يجعل اللاعبين أكثر استقرارً، بدلاً من السهرات الكثيرة، وتعدد العلاقات العاطفية والجنسية".

وشهدت الكرة الألمانية خلال السنوات الأخيرة إقبال عدد كبير من اللاعبين على الزواج فى سن مبكر، فى ألمانيا، أبرزهم توماس موللر، لاعب وسط المانشافت الذى تزوج وهو فى الـ 19 من عمره، وكيفين كورانى الذى تزوج عام 2007 وهو فى الـ 25 من عمره، وميروسلاف كلوزه، الذى تزوج قبل سبعة أعوام وهو فى الـ 25.

وفى إنجلترا، تزوج واين رونى، وهو فى الـ 22 من عمره، فى حين تزوج الغانى كيفين برينس وهو فى الـ 20 من عمره، أما التركى نورى شاهين ففضل أن يتزوج وهو فى الـ 19 من عمره، والهولندى فان دير فارت الذى تزوج قبل خمسة أعوام وهو فى الـ 22 من عمره.

فيليب لام فى حفل زفافه أمس الأربعاء




التركى نورى شاهين برفقة زوجته




كيفين كورانى فى حفل زفافه قبل ثلاثة أعوام




كيفين كورانى فى حفل زفافه قبل ثلاثة أعوام