عادل السنهورى

«24 أغسطس» وحملات التشويه

الأحد، 26 أغسطس 2012 - 10:12 ص

نختلف سياسياً مع الداعين إلى مظاهرات 24 أغسطس، ونتحفظ على أدائهم السياسى خلال الفترة الماضية، ولكن غير المقبول أن نتهم الذين خرجوا أمس الأول فى تظاهرة سلمية أمام قصر الاتحادية والعروبة والمنصة بالعمالة والخيانة، وبالحصول على أموال خارجية، فهذه لغة مقيتة فى منهج الخلاف أو الاختلاف مع الآخر. النظام السابق كان يتعامل بنفس اللغة مع المعارضة، ومع حركات الرفض السياسى والاجتماعى فى سنواته الأخيرة، وسخر منها ومن قدرتها على الحشد، واستجابة الشعب معها فى البداية، واتهمها أيضاً بالخيانة والعمالة، ومحاولة زعزعة الاستقرار والأمن الذى ارتضاه الشعب مع مبارك. لم يلتفت النظام السابق إلى المغزى والمعنى من وراء تكوين تلك الحركات والرسالة التى حملتها له، كل همه كان منصباً على فشلها فى حشد الآلاف والملايين دون النظر فى عمق الدلالة السياسية والاجتماعية لمطالب التغيير والإصلاح. تصريحات الشماتة من جانب الإخوان فى الأعداد القليلة التى خرجت فى التظاهرات السلمية فى مليونية «إسقاط الإخوان» تذكرنا بنفس اللغة القديمة للنظام السابق، كما أن التعامل الإعلامى من بعض الصحف، وعلى رأسها صحيفة الإخوان، نسخة مكررة وتكاد تكون متطابقة مع عناوين صحف مبارك فى فشل إضراب 6 إبريل فى 2006، أو دعوات حركة كفاية للتظاهر والحشد.

إذا كان الإخوان يعتبرون أنفسهم هم الأغلبية والأكثرية والسلطة الآن فعليهم احترام حق الاختلاف معهم ومعارضتهم، وخروج المظاهرات ضدهم حتى لو كانت بأعداد قليلة، فهذه هى الممارسة الديمقراطية الصحيحة– إذا كان الإخوان يؤمنون بها- وهذه هى أهم أهداف ومطالب ثورة الشعب فى يناير. فالتشويه والتجريح والاتهامات عانى منها الإخوان من قبل ومازالوا، وهى أساليب بالية فى الهجوم على المعارضة، وفى حالة استمرارها فسوف تزيد الأعداد، وسوف تخرج المظاهرات المطالبة بإسقاط الجماعة، وتقنين أوضاعها، ووضعها تحت أعين أجهزة الرقابة وفقا لقوانين الدولة، ومنعها من أخونة الثورة والدولة معاً.

وأيا كانت درجة الاختلاف مع الداعين لمظاهرات 24 أغسطس، فلا ينبغى التقليل والتهوين والتشويه والتجريح فى المشاركين فيها حتى لو كان فرداً واحداً حاملاً لافتة «يسقط حكم المرشد» أو «لا لهيمنة الإخوان» أو «لا لأخونة الدولة»، وإنما ينبغى احترام حق التظاهر السلمى تأسيساً لممارسة ديمقراطية سليمة استفاد منها الإخوان بعد الثورة أقصى استفادة بمليونيات قندهار ضد مليونية الدولة المدنية!

تعليقات (12)

1

الديمقراطية

بواسطة: زين

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 11:08 ص

دائما نتشدق باسم الديمقراطية عندما نريد - نعم من الديمقراطية أن يتظاهر الناس على الحاكم لعرض طلباتهم- لكن ليست الديمقراطية أن يتظاهر قليل من الناس على حاكم (منتخب) بقاله اقل من شهرين فى الحكم بهدف اسقاطه- هل هذه هى الديمقراطية؟؟؟ قبل أن ننتقد اسلوب الصحف فى تناول هذه المهزلة لابد أن ننتقد هذه المهذلة التى تحدث باسم الديمقراطية. الرئيس منتخب وهو رئيس لمن انتخبه ومن لم ينتخبه- وهو لم يداهن أحدا ضد أحد. فمعنى أن يخرج ناس وتقول هو ليس رئيسنا ومش انتخبناه يبقى تهريج قوى قوى

2

سؤال

بواسطة: نادر

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 11:47 ص

سؤال للمتظاهرين المغرر بهم :
1- هل الرئيس مرسى تقلد مقاليد الحكم بانقلاب او بالأنتخاب
2- هل جماعة الأخوان المسلمين المنشأه منذ عام 1928 ولم تستطيع اعتى نظم الحكم اخذ قرار قضائى بحلها السؤال اذا كانت لديكم اعتراضات لما لم تتقدموا الى الجهات القضائية
3- هل 50 يوما" مدة الحكم كافية للانقلاب على الرجل
4- اضربوا مثال واحد على اخونة الدولة وياريت تراجعوا دول امريكا & فرنسا او ايه دولة ديمقراطيه عندما ينجح حزب ماذا يفعل
5- بالنسبه لفتح السجون وقتل الثوار ليتكم سألتم رئيسكم السيد شفيق ماذا فعل فى هذا الموضوع عندما كان رئيس للوزراء فى هذا الوقت

3

انفصام الشخصية

بواسطة: جمال

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 11:51 ص

يبدو ان كثيرين من نجوم السياسة الفضائية ومن ورائهم الاعلام مصابون بانفصام شخصية ويعيشون فى بلد غير الذى نعيش فيه !!!! لم يعد اغلب الشعب يصدق حرف مما تقولون وعن قريب سنجد اغلبكم بلا عمل الا اذا عدتم الى الصواب وتوقفتم عن ذلك النضال الوهمى الذى تحاربونه فى عقولكم فقط كمن يحارب طواحين الهواء ....فبدلا من تسخير اقلامكم والقنوات الفضائية للهجوم على الاخوان والرئيس ...نظموا صفوفكم واجعلوا فى مصر معارضة حقيقية واعية ولديها البدائل ...هكذا يمكنكم ان توقفوا الوهم الذى يملىء رؤوسكم والمسمى "أخونة الدولة" ...النضال السياسى يتم على ارض الواقع وعلى اسس ديمقراطية ..وليس من الغرف المكيفة والمقالات المعلبة التى مللنا منها ومواقع النت...

4

مبارك لم تكن معه شرعية حقيقيه

بواسطة: مسلم حر

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 12:09 م

بس فيه فرق يا استاذ عادل:

مبارك لم تكن معه شرعية حقيقيه اما مرسى فمعه شرعيه قويه جدا.

مقارنتك بين نظام مرسى والمخلوع ليست محل اعراب من العامه او حتى معظم من يسمون انفسهم نخبة

5

ياسيدى من أين صرف أبو حامد على أتوبيسات الأقاليم ؟

بواسطة: مروان

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 12:23 م

هل حبا فى الوطن ..؟ أم تمويل للبننة المحروسة على غرار سيدهم سمير جعجع و آخرين لأيعلمهم الإ الله ... والله من ورائهم محيط ثم الشعب ( المعلم ) .. وشكرا

6

الجماعة والحزب والدولة

بواسطة: يوسف شفيق

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 01:45 م

اولا صرح الشيخ عبد الرحمن البر ( في قناة التحرير) ان القانون لا يناسب حجم الجماعة ولا امكانياتها وكذلك المحامي ابو بركة في فضائية اخري وفي وقت سابق صرح صفوت حجازي عندما حدثت مشادة بينة وبين احد افراد عائلة السادات انة اذا اراد ان يكون رئيس مصر فسيكون ولكنة لا يرغب في ذلك وهذا معناه ان الجماعة اكبر من القانون المصري وان الافراد اعلي واكبر من مصر والاكثر من ذلك انهما ابو بركة والبر يطالبان بقانون يناسب الجماعة ( اي تفصيل قانون لها )هذا حال تفكير الاخوان المسلمين بالرغم ان المطلوب بسيط جدا وسهل التطبيق حسابات الجماعة تكون تحت اشراف الدولة بالرغم من معرفتي ان هذا الاشراف لم يمنع مبارك من سرقة البلد ولكن نوع من الرقابة ولكن ان يقول الشيخ وعلي الهواء ان واحد اتي واعطاني مليون جنية ودة مش مال الدولة وبهذا المنطق المغلوط لماذا تحاسبون الاخريين اذن علي مصادر التمويل اما عن الحزب فحدث ولا حرج انة يتعامل مع الاخريين بتعالي غير مبرر وكل من سجن في صراعة علي السلطة (واظن ان دة واضح جدا الان ) يريد ان يدفع المواطن ثمن ذلك وانصح الجميع بالعودة الي تصريحاتهم في جميع المناسبات (عصام العريان البلتاجي حجازي صبحي صالح وغيرهم ) ولذلك لا تندهش استاذ عادل عندما تسمع عبارات التخوين والتكفير وارجو من الرئيس مرسي بصفتة التشريعية ان يسرع بنفصيل قانون علي مقاس الجماعة وهذه ليست تهكم ولكن من واقع كلام الشيخ والمحامي والاول عضو مكتب الارشاد حتي يقطع السنة امثالي الذين يتحدثون عن تمويل الجماعة والحزب وان يحاول ان يجعل مصر تصبح في مستواهم الكبير

7

اذا جاريت خلقا زميما فأنت ومن تجاريه سواء -

بواسطة: أنا السلفى

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 02:05 م

حمدا لله على السلامه أهل المريخ عاملين أيه وكيف كان أستقبالهم للروبوط الامريكى الزائر

حديثا للمريخ وهل أكرمك أهل المريخ بصفتك مبعوث الدوله الفريد لأستقبال الروبوط الامريكى

=بنكلمك مريخى ** يمكن تفهم تاريخى ** مصر لنا جميعا يا عشنق يا تجريفى=

8

انا فاكرة ان الجماعه قالت معندناش حد نرشحه صدقوا بصراحة .!!

بواسطة: للاستاذ بتاع تعليق رقم5

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 02:27 م

اللى بيسال من اين صرف ابو حامد على الاعتصام ما تقولونا انتم بقا وخرفان التحرير الى بيتجروا بهدوهم اول ما حد من الجماعه يعلن نزولهم ميبن بيدفعلكم ولما قعدوا كذا اسبوع ف التحرير على حساب مين وتمويلات الجماعه مصدرها ايه ؟ ياريت تسال الكل مش بس اللى على مزاجك بس ملاحظة اللجان الاليكترونية بتاعه الاخوان شايفه شغلها صح ربنا ما يوفقكم ابدا

9

لا للهدامين، نعم للمعارضة الشريفة

بواسطة: مفتش آثار/ محمود عمريه

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 02:43 م

ثلاثى الفوضى والانقلاب على السلطة الشرعية المنتخبة من الشعب المصرى هذا الثلاثى ابو حامد وبكرى وعكشه الذين دعوا الى هذه المظاهرات لاسقاط الرئيس باعتباره رئيسا غير شرعى ولايعترفون به رئيسا وراجعوا تصريحاتهم السابقة آملين مساندة المجلس العسكرى لهم ولكن اقالة المجلس العسكرى والضربات الاستباقية للبلطجية معتادى التعاون مع امن الدولة سابقا فى عملياتهم السيئة ضد معارضيهم أدت الى انفضاض الكثيرين عنهم فتم تعريتهم واظهارهم بحجمهم الحقيقى رغم محاولات بعض الاعلاميين من النفح فيهم للترويج لهم واعطائهم حجم أضعاف أضعاف حجمهم الحقيقى الذى بان وانكشف.
ابو حامد الذى يتخذ من سيده سمير جعجع معلما وملهمه الثورى وجعجع هو قاتل النساء والاطفال بالتنسيق مع شارون فى مذبحة صابرا وشاتيلا التى لم يشأ السفاح شارون القيام بهذه المذبحة بنفسه حتى لاينتقده الاعلام فأوكل بها الى شريكه سمير جعجع ملهم ابو حامد الثورة هذه هى الثوريه التى يريدها ابو حامد والتى كانوا يخططون لها من حرق ونهب وقتل ولكن شاء الله ان تنكشف خططهم مبكرا ويتم افشالها بضربات استباقية لمعاونيهم ومن كانوا يرتكنون اليهم.
ليست هذه هى المعارضة الشريفة التى تريد البناء والتى يتم الدفاع عنها ولكنها غوغائية تريد جر البلاد الى الفوضى والانقلاب على ارادة الشعب واختياره بالطريقة الديمقراطية التى هى الوسيلة المتحضرة للتغيير لدى كل الشرفاء والمخلصين الغيورين على مصلحة وبناء بلادهم والنهوض بها.
حفظ الله مصر من كيد اعدائها ومن ايدى وعقول وانانية المنافقين من ابنائها.

10

سبحان الله

بواسطة: سيد

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 02:56 م

هو حضرتك بتسمي ال25 واحد و نص اللي طلعوا دول متظاهرين

11

الصناديق هي من جاءت بالاخوان ... و لم ينصبوا هم أنفسهم ..

بواسطة: أحمد

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 02:58 م

و المعترض يعترض أيضا من خلال الصندوق .. لا من خلال الفوضى و الفتن

12

حاجه غريبه

بواسطة: MOHAMED

بتاريخ: الأحد، 26 أغسطس 2012 04:17 م

حضرتك عمال تدافع عن شوية البلطجيه و المتزقه اللى خرجو و راجع فديوهات اليوم السابع علشان تعرف حقيقة كلامى و مشفناكش بتدافع عن الشرعيه مره واحده هما دول متظاهرين انتا امرك غريب و الله

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً